محليّات


  • الاتصالات نفط لبنان.. خديعةٌ أخرى بعد "الليرة بخير"

    حسين عمار
    إنّنا وقد سردنا - في العدد السابق من "الخندق" تاريخ قطاع الاتصالات في لبنان وحاولنا تشريحه واستعراض المسار الزمنيّ الذي مرّ به بشكلٍ مختصر، سنعرض في هذه المقالة مجموعةَ مسائل ضروريةٍ في سعينا لفهم الوضعية الحالية للقطاع، وما هو مقبل عليه في قادم الشهور، وما الذي ينبغي على مسؤوليه فعله إزاء الفرص والتحدّيات

  • من يوقد النار في بعلبك؟

    علي حمية
    من سوء طالع البقاع المحروم أن موارد الدولة اللبنانية، كل الدولة اللبنانية، كانت تُنفق في مناطق دون غيرها ويُحرم البقاع منها باعتباره -وعكار- من مناطق الأطراف غير الملحوظة في خرائط الإنماء، فبقي متأخراً عما سواه من المناطق؛ إنمائياً واقتصاددياً وتربوياً وصحياً. وحين لاحت بوادر إمكانية إنصاف البقاع تبخرت واردات الدولة وصارت "بينشحد عليها".

  • أزمة كهرباء لبنان: سباق الإصلاح والدولار

    محمود إسماعيل

  • الفساد في الملفات الخدماتية يساوي بين اللبنانيين: الكلّ سيعطش خلال 5 سنوات

    هادي حطيط
    يتوقّع خلال العقد القادم ارتفاع الغطاء الثلجي الذي لطالما اشتهر به لبنان إلى الألف متر وما فوق بسبب ارتفاع حرارة الأرض ما بين درجتين إلى اربع درجات مئوية، مع انخفاض بنسبة 30% للمتساقطات بشكل عام؛ ما يعني أيضاً انخفاض منسوب المياه الجوفية التي تتغذّى بشكل كبير على مياه الأمطار وذوبان الثلوج.

  • تاريخنا ومتاحفهم: الجريمة مستمرة

    بشار اللقيس، علي حمية
    قليلة هي الأخبار المفرحة الواردة من بعلبك كتلك التي رأيناها في كانون الأول/يناير الماضي حين عثرت ورشةٌ لتمديد شبكة مياه الأمطار على فسيفساء تعود إلى أواخر العهد الروماني تحت سوق بعلبك التجاري، وعلى مقربة من القلعة التي تحوي أكبر معبدٍ روماني في العالم.

  • افتتاحية: سنوات القلق

    بشار اللقيس
    لن تُفرج عما قريب. هي عبارة غير مستحبة في افتتاح مقال. أعرف ذلك. لكني أعرف أن عاماً من الإحباط مضى لم يزده سوءاً غير بيع الوهم للناس.